يرجى الانتظار جاري تحميل الخريطة ...

تخصيص نتائج البحث

أول هاتف محمول صنع في مصر"سيكو" الاتجاهات

جمهورية مصر العربية
تكلفة المشروع : 400 مليون جنيه
عدد المشاهدات : 1396
  • آخري
  • 2017-11
الرئيس عبد الفتاح السيسي
افتتحت في عهد
الرئيس عبد الفتاح السيسي

وصف المشروع:
سيكو … اسم يعرفه المصريون جيدًا

يعرف المصريون اللذين عاصروا حقبة خمسينيات وستينيات القرن الماضي، اسم سيكو جيدًا، ففي هذه الفترة احتلت شركة سيكو للمشروبات الغازية مكانةً قويةً استطاعت من خلالها منافسة شركات صناعة المشروبات الغازية العالمية الشهيرة على صعيد السوق المصري، ولكن وبعد أن تحولت الشركة إلى القطاع العام الحكومي، قامت الشركة بإيقاف خطوط إنتاج صناعتها المحلية من المشروبات الغازية، واكتفت بتصنيع وتعبئة المشروبات الخاصة بواحدة من أكبر الشركات العالمية، وهكذا اختفى اسم سيكو من ذاكرة المصريين مؤقتًا. التحول من صناعة المشروبات الغازية إلى عالم التقنية في عام 2003 بدأت شركة سيكو على يد صاحبها الجديد المهندس محمد سالم ابن مؤسس الشركة القديمة، في التحول إلى مجال آخر بعيد تمامًا عمّا اعتادت عليه، وهو مجال صناعة التكنولوجيا، وبدأت الشركة في اقتحام عالم الهواتف المحمولة من خلال تعاملها مع الشركات الصينية، حيث عملت سيكو على استيراد الهواتف الصينية وتوزيعها في مصر تحت اسم العلامة التجارية “موبايل سيكو”، وقد أتاح هذا التعاون الذي استمر لعدة سنوات فرصة تعرف الشركة على أدق تفاصيل صناعة الهواتف المحمولة والذكية، وهو الهدف الذي سعى إليه المهندس محمد سالم مدير الشركة خلال لقاء تلفزيوني أجراه مؤخرًا ونشره الموقع المصري الوطن.

 

موبايل سيكو … أول شركة مصرية تنتج أول هاتف مصري يقع مقر شركة موبايل سيكو في صعيد مصر، وتحديدًا في المنطقة التكنولوجية في مدينة أسيوط الجديدة، حيث يستقر مصنع الشركة على مساحة 4 آلاف متر مربع، وقد استطاعت شركة سيكو أن تجذب استثمارات بلغت 400 مليون جنيه مصري، ساعدتها على العمل على أبحاث تطوير وصناعة الهواتف الذكية التي استمرت قرابة 4 سنوات، وأثمرت عن إنتاج أول هاتف يحمل علامة “صنع في مصر”.

 

معلومات عن الهاتف الجديد:
1- الشركة المنتجة للمحمول هي "سيكو، وهي شركة مصرية بمشاركة صينية، والتي سبق أن أنتجت أول تابلت بمكونات محلية الصنع.
2- سيطرح منه حوالي 8 موديلات وستتراوح أسعاره بين ألف و4 آلاف جنيه.
3- يدعم الهاتف تكنولوجيا الجيل الرابع.
4- يعمل بنظام الاندرويد الأكثر استخدامًا في العالم، وسيتمتع بخدمات صيانة ودعم فني على مستوى الجمهورية.
5- الشركة المصرية للاتصالات "WE" ستكون المسؤولة عن توزيع الهاتف بالأسواق بالتعاون مع وزارة الاتصالات.
6- سيتم تصدير أكثر من نصف الإنتاج في المرحلة الأولى إلى الأسواق العربية والإفريقية.
7- نسبة المكون المحلي منه 45%، والباقي مستورَد.

 

صور المشروع

شاركه على الشبكات الاجتماعية

مشاريع مشابهة

اترك تعليق